الأمن والحماية

جوجل تتيح استخدام هاتف أندرويد كمفتاح أمان

جوجل تتيح استخدام هاتف أندرويد كمفتاح أمان

أعلنت جوجل  خلال فعاليات مؤتمر Google Cloud Next 2019 أنه يمكن الآن استخدام أي
هاتف يعمل بنظام التشغيل أندرويد نوغا 7.0 Android Nougat أو إصدار أعلى كمفتاح أمان
فعلي للمصادقة الثنائية.

ويتيح ذلك استخدام هاتف أندرويد لحماية حسابك الشخصي، وتسجيل الدخول إلى تطبيقات
جوجل، وحسابات العمل G Suite، و Cloud Identity، و Google Cloud، بطريقة أكثر أمانًا
بالمقارنة مع العديد من طرق 2FA الحالية، التي توفرها جوجل في الوقت الحالي.

وفي حال كنت ترغب في استعمال جهاز فعلي للتحقق من تسجيل الدخول، فإنك لن تضطر
الآن إلى شراء أي مفتاح أمان، بل يمكنك استخدام هاتف أندرويد فقط، مع الإشارة إلى أن
الشركة لا تدعم في الوقت الحالي الأجهزة اللوحية العاملة بنظام أندرويد، ويقتصر الأمر على الهواتف.

وتحتاج لجعل هاتف أندرويد يعمل كمفتاح أمان خاص بك إلى توصيل هاتفك من خلال البلوتوث
إلى متصفح كروم للتحقق من تسجيل الدخول.

ويعمل نظام المصادقة الجديد على جيميل Gmail، و G Suite، ومنصة الشركة السحابية
Google Cloud، وأي خدمة أخرى مرتبطة بحساب جوجل تستخدم معيار مصادقة FIDO.

وتقول الشركة إن مواقع الويب الأخرى قد تنضم إليها لاحقًا، لكنها لا تزال بصدد تصديق خدمتها،
ويمكن أن تساعد المصادقة الثنائية في منع عمليات تسجيل الدخول غير المصرح بها في حالة
حصول شخص ما على كلمة المرور الخاصة بك.

وتوصي جوجل بأن يستخدم الجميع هواتفهم كمفتاح أمان، لكن توصي بذلك على وجه الخصوص
للصحفيين والنشطاء، ورواد الأعمال، وفرق الحملات السياسية المعرضة لخطر الهجمات
المستهدفة عبر الإنترنت.

واستخدمت جوجل سابقًا مجموعة من أساليب المصادقة، بما في ذلك رموز التحقق من خلال
الرسائل القصيرة، ورموز مصادقة جوجل Google Authenticator، و Google Prompt، والتي تتيح
التواصل المباشر عبر الإنترنت بين هاتف أندرويد وخدمة جوجل على جهاز الحاسب.

ويعمل خيار مفتاح الأمان المادي الجديد بشكل مشابه تمامًا لخدمة Google Prompt، لكنه يتطلب
أن يكون الهاتف بالقرب من جهاز الحاسب.

كما تستخدم الميزة زوجًا من بروتوكولات المصادقة، FIDO و WebAuthn، للتحقق المزدوج من أنك
ضمن موقع الويب الصحيح.

وتقول جوجل إنه بالنظر إلى أن التكنولوجيا الجديدة تعمل على البروتوكولات نفسها، بما في ذلك
معايير FIDO، فإن مسألة مفتاح الأمان المادي مسألة وقت قبل أن تنفذ الشركات الأخرى تقنية مماثلة.

وقد تحصل المتصفحات الأخرى إلى جانب كروم على دعم، ويمكن أن تتوسع الخدمات الأخرى في
النهاية لاستخدام هواتف أندرويد كمفاتيح أمان، وتوضح جوجل أنها بصدد العمل من أجل تحقيق
هذا الهدف في نهاية المطاف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق